المحبة في الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المحبة في الله

مُساهمة من طرف ابن الإسلام في الإثنين أبريل 15, 2013 4:55 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الحمد لله رب العالمين ووالصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين, نبينا محمد وعلى آله وصحبه أفضل الصلاة والتسليم, أما بعد:-

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

المحبة في الله ليست من العبادات العادية والبسيطة, بل جعل لها الشرع مكانة عالية, ومنزلة رفيعة

فالإسلام حرص على المحبة في الله وجعل لذلك مزايا وخصائص دون غيرهم

فالله عز وجل يتباهى بهم يوم القيامة ويظلهم في ظله يوم لا ظل إلا ظله

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن الله يقول يوم القيامة : أين المتحابون بجلالي . اليوم أظلهم في ظلي . يوم لا ظل إلا ظلي) رواه مسلم

وذكر أيضاً من السبعة الذين يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله (ورجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه)

وأيضاً جعل الله للمتحابين فيه منزلة عالية جعلت الأنبياء والشهداء -على رفعة مكانتهم- يغبطونهم عليها

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (قالَ اللَّهُ عزَّ وجلَّ المتحابُّونَ في جلالي لَهُم مَنابرُ مِن نورٍ يغبطُهُمُ النَّبيُّونَ والشُّهداءُ) حديث حسن صحيح

والغبطة هي تمني نعمة عند غيرك مع عدم زوالها منه

وحرص الإسلام على بقاء المحبة بين المؤمنين فلن يكون للإسلام مكانة والعز والتمكين إذا كان المسلمين يعيشون في فرقة وعدم وجود محبة بينهم

لذلك حرص الرسول صلى الله عليه وسلم على أن يخبر الناس بأنه يحبهم في الله, وإذا علم أن أحد أصحابه يحب رجلاً في الله ولم يخبره بذلك لامه وأنبه على ذلك

كما ورد في حديث أنس بن مالك عندما قال: كنتُ جالسًا عند رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ إذ مرَّ رجلٌ فقال رجلٌ مَنِ القومُ : يا رسولَ اللهِ إني لَأُحبُّ هذا الرجلَ قال : هل أَعْلمتَه ذلك ؟ قال : لا فقال قُمْ فأَعلِمْه قال فقام إليه فقال : يا هذا واللهِ إني لَأُحبُّكَ في اللهِ قال : أَحبَّك الذي أحبَبْتني له" إسناده صحيح على شرط مسلم

وقد ذكر العلماء خمس صفات لمن يفضل أن تصحبه وتحبه

أن يكون عاقلا ، حسن الخلق ، غير فاسق ، و لا مبتدع ، و لا حريص على الدنيا

وهناك خمس علامات على المحبة في الله, أولها أن لا يزيد بالبر ولا تنقص بالجفاء والبعد, وثانيها الموافقة في الأفكار والأقوال والأفعال, وثالثها أن لا يحسد أخيه, والرابع أن يحب لأخيه ما يحب لنفسه, والخامس أن تزيد هذه المحبة إذا رأى أخاه زاد في العبادات وتنقص في حال وقوع أخيه في المعاصي.

وقبل أن نختم كلامنا عن المحبة في الله سنذكر بعض فضائلها وثمراتها

1- محبة الله تعالى
عن معاذ رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : "قال الله تبارك و تعالى : وجبت محبتي للمتحابين فيّ ، و المتجالسين فيّ و المتزاورين فيّ ، و المتباذلين فيّ" إسناده صحيح

2- أحبهما إلى الله أشدهما محبة لأخيه
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما من رجلين تحابا في الله إلا كان أحبّهما إلى الله أشدّهما حبا لصاحبه" رواه الطبراني

3- الكرامة من الله
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما من عبد أحبّ عبدا لله إلا أكرمه الله عز وجل" أخرجه أحمد بسند جيد

4- يظله الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله
وذكرنا الدليل على هذا في بداية الموضوع

5- يجد حلاوة وطعم الإيمان
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من أحبّ أن يجد طعم الإيمان فليحبّ المرء لا يحبه إلا لله" رواه الحاكم وقال صحيح الإسناد
وقال أيضاً: "من سرّه أن يجد حلاوة الإيمان، فليحبّ المرء لا يحبه إلا لله
" رواه أحمد والحاكم

6- استكمال الإيمان
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من أحبّ لله ، و أبغض لله ، و أعطى لله ، و منع لله ، فقد استكمل الإيمان" رواه أبو داود بسند حسن

7- دخول الجنة
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا تدخلون الجنة حتى تؤمنوا و لا تؤمنوا حتى تحابوا ، أولا أدلّكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم أفشوا السلام بينكم" رواه مسلم

وهناك الكثير من الثمرات للمحبة في الله ولكن لم أرد أن أطول عليكم لذلك أقتصرت على هذا

أتمنى أن أكون وفقت في طرح الموضوع

وفي الختام أحب أن أقول لكم

(( إني أحبكم في الله ))



ناصر السنة


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

لا أستسيغ الذل أو أرد الردى ___ فالموت في زمن الهوان مراد
قولوا بأني جاهل وعقيدتي ___ مدخولة وتقودني أحقادي
قولوا أحبائي وإلا فصمتوا ___ سيان عندي رائح والغادي


إسألني
http://ask.fm/nasseralssonnt

اكتب رأيك فيني بصراحة
http://sayat.me/NasserALssonnah
avatar
ابن الإسلام
المدير العام
المدير العام

احترام قوانين المنتدى : %100
الجنسية : ذكر عدد المساهمات : 656
نقاط : 2829
تاريخ التسجيل : 26/06/2012
الموقع : في أرض الله الواسعة

http://al-sahwah.mam9.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المحبة في الله

مُساهمة من طرف Asmaa 97 في الإثنين أبريل 15, 2013 3:48 pm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتة

بالطبع وفقت واصبت يا ناصر السنة

فلقدت اصبح الحب فى هذا الزمن يخفى

تحته قناع المصلحة كما يقولون

فأذا تقربت الى حد او حتى عاملته بلطف

يظن انك تتقرب اليه بشيئا ما

عالعموم صدق رسول الله صل الله عليه وسلم

وتجلت عظمة الخالق عز وجل وهو كل يوما فى شأن

أى فى اعتقادى سيأتى اليوم الذى نكون فيه كما تقول فعلا

أتمنى ذلك حقا

اشكرك يا ناصر السنة على هذا الطرح الجميل

وجزاك الله خيرا وجنبك الشيطان وشركاؤه


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

أشكرك يا ناصر السنة على الاهداء الأكثر من رائع

Asmaa 97
مشرفة قسم الأعضاء
مشرفة قسم الأعضاء

احترام قوانين المنتدى : %100
الجنسية : انثى عدد المساهمات : 232
نقاط : 2138
تاريخ التسجيل : 02/10/2012
العمر : 20

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المحبة في الله

مُساهمة من طرف القلب الحنون في الثلاثاء أبريل 16, 2013 8:08 am

اللهم إنك تعلم أن هذه القلوب قد التقت على طاعتك ..

وتوحدت على دعوتك ...

وتعاهدت على نصرت شريعتك..وإجتمعت على محبتك..

فوثق اللهم رابطتها ....وأهدها سبلها ..واملئها بنورك الذي لا يخبو .

واشرح صدورها بفيض الإيمان بك وجميل التوكل عليك...

وأحيها بمعرفتك..وأمتها على الشهادة في سبيلك ..

إنك نعم المولى ونعم النصير

اللهم آمـــــيــــــــــن

وجزاك الله خيرا أخي ناصر على الموضوع

avatar
القلب الحنون
مديرة
مديرة

الجنسية : انثى عدد المساهمات : 676
نقاط : 2631
تاريخ التسجيل : 28/11/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المحبة في الله

مُساهمة من طرف ابن الإسلام في الثلاثاء أبريل 16, 2013 7:02 pm

Asmaa 97 كتب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتة

بالطبع وفقت واصبت يا ناصر السنة

فلقدت اصبح الحب فى هذا الزمن يخفى

تحته قناع المصلحة كما يقولون

فأذا تقربت الى حد او حتى عاملته بلطف

يظن انك تتقرب اليه بشيئا ما

عالعموم صدق رسول الله صل الله عليه وسلم

وتجلت عظمة الخالق عز وجل وهو كل يوما فى شأن

أى فى اعتقادى سيأتى اليوم الذى نكون فيه كما تقول فعلا

أتمنى ذلك حقا

اشكرك يا ناصر السنة على هذا الطرح الجميل

وجزاك الله خيرا وجنبك الشيطان وشركاؤه

صدقت يا أختي أسماء

انتشر في هذا الزمن الشك وسوء الظن بالناس

ولكن المحبة الموجودة بين أعضاء المنتدى هي في الله

لأننا لا نرجو من هذه المحبة أي مصلحة دنيوية

العفو يا أسماء

وأشكرك على ردك

منورة


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

لا أستسيغ الذل أو أرد الردى ___ فالموت في زمن الهوان مراد
قولوا بأني جاهل وعقيدتي ___ مدخولة وتقودني أحقادي
قولوا أحبائي وإلا فصمتوا ___ سيان عندي رائح والغادي


إسألني
http://ask.fm/nasseralssonnt

اكتب رأيك فيني بصراحة
http://sayat.me/NasserALssonnah
avatar
ابن الإسلام
المدير العام
المدير العام

احترام قوانين المنتدى : %100
الجنسية : ذكر عدد المساهمات : 656
نقاط : 2829
تاريخ التسجيل : 26/06/2012
الموقع : في أرض الله الواسعة

http://al-sahwah.mam9.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المحبة في الله

مُساهمة من طرف му ιѕℓαмє في الأربعاء أبريل 24, 2013 8:17 am

آلسلآم عليكم ورحمة الله وبركآته
كيفك ... ؟؟!
جزاك الله خيراً على هذآ آلموضوع آلمفيد
وجعله في ميزان حسناتك
دمت في حفظ آلرحمن


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

му ιѕℓαмє
مشرفة قسم الفوتوشوب
مشرفة قسم الفوتوشوب

احترام قوانين المنتدى : %100
الجنسية : انثى عدد المساهمات : 239
نقاط : 2223
تاريخ التسجيل : 30/07/2012
العمر : 20

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى